أمراض الشرج عند الحوامل

بقلم الدكتور:
2008-12-31

التغيرات الفيزيولوجيه خلال الحمل:

بعد الثلث الثاني من الحمل تحصل عند المرأه الحامل مجموعه من التغيرات ناتجه عن كبر حجم الجنين و ما ينجم عنه من ضغط على الكولون و أوردة الحوض و تزداد مع تقدم الحمل ,  مما يسبب ببطئ حركة الكولون و ماينتج عنه من امساك و صعوبه بالأخراج و الحاجه للشد و الدفع عند الأخراج , بالأضافه للبطئ بالدوران الوريدي من الحوض , كل هذا يؤدي لظهور أمراض و مشاكل عند الحوامل بمنطقة الشرج.

 البواسير الشرجيه:

كما أسلفت الأحتقان الحاصل بمنطقة الشرج و مايرافقه من امساك و الحاجه للشد  عند الأخراج  يؤدي الى ظهور البواسير الشرجيه على شكل كتل مؤلمه من الشرج غالبا ما تترافق بنزف شرجي و صعوبه بالأخراج و المشي و الجلوس . تزداد حجم هذه المشكله اذا كان لدى الحامل مشكلة سابقه بالبواسير.

علاج البواسير:

كما قيل قديما ..... الوقايه خير من العلاج , فنحن لا نستطيع منع أو عكس ما سيحدث للأم خلال الحمل( ضغط على الكولون , أحتقان للأوردة الحوض ... )  , لكننا بالتأكيد نستطيع أن نعالج الأمساك و نستطيع أن نخفف من الشد خلال الأخراج.

فالأكثار من تناول الألياف و أخذ كميه كافيه من  السوائل و الحركه و المشي , خاصة مع شد عضلات البطن الأماميه , تخفف كثيرا من الأمساك , مع الأستعانه بالمستحضرات الدوائيه الجاهزه من الألياف ( التي لاتؤثر على الحمل و لا تمتص الى الدم ) . ومن المهم أن ننصح الأم الحامل أن تتجنب الشد عند الخراج لمنع حصول انسدال للبواسير.

في حال اكتشاف بواسير داخليه يجب أن يتم ربطهم بأسرع وقت لمنع خروجهم للخارج الشرج , و للوقايه من حدوث نزف شرجي.

أما اذا حدث انسدال ( خروج البواسير و عدم دخولهم ) فأفضل طريقه هي ادخالهم لداخل الشرج تحت التخدير الموضعي و اعطاء مسكنات ألام قويه و الملينات الليفيه و تكرار المغاطس الدافئه ( ماء دافئ فقط )  لأجل أسترخاء عضلات الشرج  و النظافه .

نحاول الابتعاد عن اجراء عمليات لأستئصال البواسير خلال فترة الحمل و ما بعد الولاده و التركيز على العلاج المحافظ ( الدوائي ) .

الشق الشرجي :

لنفس الأسباب المؤديه لحصول البواسير أثناء فترة الحمل , قد يحصل أن تعاني السيدات الحوامل و والوالدات ( اللآتي وضعن حملهن ) من ألآم مبرحه عند الاخراج مترافقه عادة بنزف شرجي , ناتجه عن حدوث جرح في منطقة الشرج , و كون منطقة الشرج منطقه غير نظيفه و رطبه و يحتاج لأستخدامها بشكل شبه يومي , فأن أحتمال التهاب الجرح ( الشق ) كبيره , مما يؤدي لزيادة الألم , و يدفع بالمريضه لتجنب دخول الحمام للأخراج مما يؤدي لتفاقم الأمساك و حدوث جرح جديد عند أستخدام الحمام كل مره .

كثيرا ما تشكو السيدات  ( بعد الولاده ) من آلام و أحيانا نزف عند الأخراج يكون سببه حدوث شق شرجي أثناء الولاده , عادة يكون شق أمامي .

علاج الشق الشرجي :

كما قلت بالنسبه للبواسير الوقايه خير من العلاج , فالأكثار من الألياف و السوائل و أخذ المستحضرات الدوائيه الليفيه أهم نقاط الوقايه .

في حال حدوث الشق( الجرح ) , فيجب عدم تأخير العلاج , حيث أنه علاج محافظ *( دوائي ) يتضمن :

*الحميه الغنيه بالألياف

*الأكثار من السوائل

*أخذ الملينات الليفيه

*الأكثار من مغاطس الماء الدافئ ( للنظافه و استرخاء عضلات الشرج )

*يستحسن أخذ مضاد حيوي لأن جزء كبير من الألم سببه التهاب مجهري .

*لاتمنعي نفسك من أستخدام الحمام حتى لا يحدث البراز الصلب المتراكم جرح                جديد.

في حال مراجعة الطبيب بشكل متأخر ( شق مزمن ) فالعلاج جراحي و يفضل تأخيره لما بعد الولاده, لكن نبقي المريضه على العلاج المحافظ , ثم نجري العمليه بعد الولاده.

في حالة الشق الشرجي ما بعد الولاده , العلاج نفس ما سبق , النقطه المهمه هنا أن لاتؤخر المريضه مراجعة الطبيب لأن فرصة نجاح العلاج الدوائي أعلى بالبدايه .

كلمه آخيره:

الوقايه خير من العلاج ..... , الأبقاء على حركه جيده للأمعاء و انتظام عملية الأخراج هي أساس الوقايه.

لاتؤخري مراجعة طبيبك بحال لاحظت وجود أمساك أو كنت تعاني من أمساك قبل الحمل.

في حال ملاحظتك لأي ألم أو نزف شرجي , لاتتأخري برؤية طبيبك , فالعلاج في البدايه دوائي و ناجح , فقد توفري على نفسك عمليه أنت في غناً عنها سواءً قبل أو بعد الولاده .

الالم الشرجى اثناء الولادة

اشعر بالام مبرحة للغاية فى منطقة الشرج من الداخل اثناء الولادة ودلك من بداية الانقبضات الي مابعد خروج الجنين وانتهاء الولادة الطبيعية بحوالى الساعة تقريبافهل من علاج بادن الله ولك منى الدعاء بظاهر الغيب ملاحظة انا الان حامل واحيا فى رعب وخوف لايعلمه الا الله

حامل ألم أسفل البطن فقط عند الإخراج

حامل في الشهر السادس
من بداية الشهر الخامس أعاني من ألم فقط أثناء إخراج البراز خاصة في الجهة اليسرى أسفل البطن، يذهب بعض الأيام ويرجع بعض أحيانا

أرجو الرد و جزاك الله خيرا

الشق الشرجي والانجاب

السلام عليكم انا اعاني من شق شرجي قرابة 3سنوات اي منذ ولادتي بطفلي وقد اجريت عمليتين لكن بدون جدوى اليوم انا ارغب في الانجاب لكن خوفي يمنعني ارجوك يا دكتور ان تبين لي تاثيرات الانجاب في حالتي هذه وهل صحيح ان الانجاب يزيد من حجم الشق وطوله وهل العملية القيصرية هي حل لمشكلتي ارجوا المساعدة في اقرب وقت ممكن

اول حمل

يادكتور أنا حامل فالشهر الثاني والحمدلله ماعندي بواسير ولا أعاني من قبل لأكن إلفتره هذي يجيني الآلام ليس في فتحة الشرج لا من الداخل ماعرف أش السبب وأول مرا تجئني فمحتاره وخايفه تكون بداية بواسير ارجوووك دكتور طمني

الظهران

جزاك الله كل خير. موضوع مهم ومفيد. جعله الله في ميزان حسناتك.

الظهران

جزاك الله خيرا لوسمحت التفصيل ؟ ما هو الطعام الذي يحتوى على الالياف مثلا ومتى يحبذ اكله؟وما هو الدواء الذى ينصح به ؟وشكرا

جزاك الله خيراً على هذا العلم القيم وأكثر من امثالك يا دكتور - ارجو ان توضح لنا عنوانك الكامل . بارك الله فيك

الأكل الذي يحتوي على الألياف هو الخضار التي أوراقها خضراء كالخس و الجرجبر و الخيار , و الأكثار من شرب الماء , الادويه كثيره أفضلها Fypogel يحل ظرف مع كل وجبه

الأكل الذي يحتوي على الألياف هو الخضار التي أوراقها خضراء كالخس و الجرجبر و الخيار , و الأكثار من شرب الماء , الادويه كثيره أفضلها Fypogel يحل ظرف مع كل وجبه

www.nourtaekwondo@gmail.com

انا ارى اشياء نابقة من الفتحة الشرجية
وهل لها علاقة في الجلسة الطويلة

djelmary@hotmail.fr

من فضلك يا دكتور انا اعاني من شق في فتحة الشرج من مدة لا تقل عن السنة والسبب كان عند الولادة ولكن لم اعلم بانه شق اعاني من صعوبة وضيق اثناء التبرز وايضا الم شديد وحرقان بعد الخروج من الحمام
اضافة الى وجود قطعة لحمية متدلية تعود الى الداخل احيانا واخرى تبقى بالخارج واحساس بالالتهاب والحرقان والالم
ارجوك دكتور احتاج المساعدة فانا في معاناة حقيقية منذ مدة طويلة لو امكن اسماء ادوية او اعشاب
اخاف الذهاب للدكتور
ارجوك ساعدني وجزاك الله خيرا

إبحث في المواضيع الطبيه